علم وخبر : 199/1970

المحتوى   
أخبار المرأة:

 كلمة رئيسة لجنة حقوق المرأة اللبنانيةالسيدة عزة الحر مروة في احتفال يوم المرأة العالمي

 

   قصر الأونيسكو في 10/ آذار / 2017

كلمة رئيسة لجنة حقوق المرأة اللبنانية

السيدة عزة الحر مروة

 في

 احتفال يوم المرأة العالمي

أهلاً بكم في احتفالنا بيوم المرأة العالمي الذي يُجسّد ذكرى نساء عاملات ناضلن من اجل تحسين ظروف عملهن، مطالبات بالمساواة في الأجر وساعات العمل والتقديمات الاجتماعية، فقُمعن وسقطت منهن شهيدات، وكان ذلك في 8 آذار العام 1857 في معمل للألبسة الجاهزة في مدينة نيويورك.

ونحن نعتبر هذه المناسبة محطة نضالية في مسيرتنا من أجل المساواة وحقوق المواطنة في ظل دولة ديمقراطية مدنية عصرية، تكون المرأة شريكاً كاملاً في بنائها. ويسعدنا ان يوم المرأة العالمي قد اصبح يوماً لجميع النساء في لبنان وفي العالم العربي، يوماً تحييه الهيئات النسائية لتطرح مطالبها التي هي جزء لا يتجزأ من مطالب الفئات الشعبية، خاصة أن قضية المرأة مرتبطة بالقضايا الوطنية والاجتماعية العامة وهي قضية وطنية بامتياز.

    فتحية إلى المرأة اللبنانية على امتداد الوطن ...

    تحية إلى المرأة العربية المناضلة على مختلف الصعد...

    تحية إلى نساء العالم، وتحية خاصة إلى الاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي..

أيها الحضور الكريم،

    وأخيراً، تم انتخاب رئيس للجمهورية بعد فراغ رئاسي دام حوالي سنتين ونصف. كما تم تشكيل الحكومة، التي كان من المفترض ان تكون حكومة انتقالية لإجراء الانتخابات النيابية في موعدها.

لكن أين قانون الانتخاب الذي نطمح إليه ؟

هل ستجري الانتخابات النيابية في موعدها ؟ وعلى اساس اي قانون ؟...         هل وهل ... ؟؟؟

تساؤلات تطرح نفسها، في الوقت الذي أقر فيه قانون للإيجارات، قانون تهجيري لمئات الآلاف من العائلات.

وها هي سلسلة الرتب والرواتب تطلّ علينا مخفضة مقزمة بعد نضال لموظفي القطاع العام والمعلمين والأساتذة غطّى ساحات الوطن، خاصة في العامين 2012 و 2013.

وتتراءى أمامنا أيضاً الضرائب التي تُطرح والتي تطال الأكثرية الساحقة من الفئات الشعبية... حتى ان القيمة المضافة TVA يريدون رفعها إلى 15 بالمئة.

وأزمة النفايات لم تحل، بل يتم ترقيعها وفق مصالح قوى السلطة. ولم تحل مشكلة الكهرباء خاصة أننا ندفع أضعافاً مضاعفة.

أين نحن ؟؟

نحن في أزمة حادة تطال المواطنين والوطن.

أيها الحضور الكريم،

غداً ينعقد مؤتمرنا التاسع عشر وشعاره : المؤتمر التاسع عشر للجنة حقوق المرأة اللبنانية

محطة على طريق النضال الطويل من أجل :

-         القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المراة.

-         إصلاح سياسي، اقتصادي - اجتماعي.

-         بناء الدولة المدنية الديمقراطية.

وهنا يطرح السؤال الأساسي : ماذا نريد ؟.

نريد القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة.

نريد مساواة في الحقوق والواجبات، عبر تحقيق المواطنة الفعلية دون تمييز بين الجنسين.

نريد قانوناً مدنياً موحداً للأحوال الشخصية.

نريد عدالة اجتماعية.

نريد دولة الرعاية الاجتماعية.

نريد إصلاحاً جذرياً سياسياً واجتماعياً – اقتصادياً.

نريد وطناً حراً، سيداً، موحداً، ديمقراطياً وعلمانياً.              

عاش يوم المرأة العالمي

                                                                             عشتم وعاش لبنان

   
         
   
         
   
         
   
         
   
         
   
         
   
         
       
         

توقيع كتاب السيدة عزة الحر مروة "السمفونية الخامسة"

   
         
   
         
   
         
   
         
     
         
     
         

 

كلمة رئيسة لجنة حقوق المرأة اللبنانية

Preview Image

 

توقيع كتاب السيدة عزة الحر مروة "السمفونية الخامسة"

Preview Image
   
   
  نرجو الإتصال بمدير موقعنا. Copyrights LLWR 2011©. كافة الحقوق محفوظة.