علم وخبر : 199/1970

المحتوى   
نشاطاتنا:

 كلمة رئيسة لجنة رئيسة لجنة حقوق المرأة اللبنانية السيدة عزة الحر مروة بيروت في 8 أيار 2015

 

 

كلمة رئيسة لجنة رئيسة لجنة حقوق المرأة اللبنانية

السيدة عزة الحر مروة

 

                                                                  بيروت في 8 أيار 2015

 

 

 

سعادة  المدير العام للتربية الأستاذ فادي يرق، راعي الاحتفال ممثلاً بمدير التعليم الابتدائي

         الأستاذ جورج حداد،

السيدات والسادة في مؤسسة حنا واكيم الثقافية،

الأساتذة الكرام أعضاء اللجنة الحكم المركزية،

ممثلات وممثلي الهيئات والمؤسسات التربوية والنقابية والإجتماعية والنسائية والإعلامية،

الأساتذة الكرام  في إدارات الثانويات والهيئات التعليمية،

طلابنا الأعزاء،  

 

أيها الحفل الكريم،

 

أهلاً بكم طلابنا الأعزاء، وأهلاً بالسيدات والسادة الذين يشاركوننا الاحتفال الذي يجمعنا للإعلان عن نتائج المسابقة التي درجنا على تنظيمها سنوياً، وذلك بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم العالي، منذ العام الدراسي 1977 -  1978. وقد أردنا من خلال هذا النشاط  الإسهام في توحيد شباب لبنان وتأطير اهتمامهم حول موضوع من المواضيع الوطنية والاجتماعية العامة.

 

وفي السنوات الأربع الأخيرة، شاركتنا في هذا النشاط مؤسسة حنا واكيم الثقافية. ونحن نتطلّع إلى المزيد من التعاون والتنسيق مع هذه المؤسسة الرائدة التي نقدر عطاءها المثمر على الصعيدين الثقافي والتربوي.

 

موضوع مسابقة هذا العام : " اي لبنان تريد " ؟

 

لقد طرحنا هذا الموضوع ولبنان يواجه تحدّيات جسام على مختلف الصعد.

وقد ازداد عزمنا قوة حين تجاوب مع مبادرتنا طلاب من مختلف المناطق اللبنانية ومن مختلف الاتجاهات والانتماءات... طلاب توزعوا في خارطة الوطن... طلاب   يعون واقعهم، ويرسمون اليوم لوحة المستقبل، معبّرين عما يطمحون إلى تحقيقه وعن الوطن الذي يتوقون إليه.

 

 

 

سعادة المدير العام للتربية،

 

إننا نثّمن التعاون الدائم مع وزارة التربية والتعليم العالي .. ونحن نقدّر عالياً دوركم الأساسي في الوزارة بتشكيل "اللجنة التي تختص بمنظور النوع الاجتماعي" وضرورة إدماجه في خطة الوزارة وفي المناهج التربوية والكتب المدرسية...

ونحن في لجنة حقوق المرأة اللبنانية، وعلى امتداد الوطن، نؤكد استعدادنا للمشاركة في اللقاءات الحوارية التي تعملمون على تنظيمها في مختلف المناطق اللبنانية حول هذا الموضوع، آملين أن تتمكنوا من تحقيق الأهداف التي انطلقتم منها عند تشكيل هذه اللجنة والوصول إلى ما تطمحون ونطمح إليه.

 

أيها الحضور الكريم،

 

بالعودة إلى موضوع مسابقة هذا العام " اي لبنان تريد " ؟

 نود التأكيد أننا نريد :

·        لبنان الوطن لجميع ابنائه.

·         التيقظ والحذر مما يخطط للوطن.

·        تحقيق السلم الأهلي الذي يرسّخ الاستقرار والأمان.

·         إقرار الإصلاح الشامل الذي  يتطلب :

-         استحداث قانون انتخاب ديمقراطي عصري، خارج القيد الطائفي، ويعتمد التمثيل النسبي. وخفض سن الاقتراع إلى 18 سنة. وكخطوة مرحلية ومؤقتة، اعتماد حق الحصة للمرأة (الكوتا) بنسبة 30% على الأقل.

-         استحداث قانون مدني موحد للأحوال الشخصية.

-         تطوير القطاعات المنتجة، واعتماد سياسة لمعالجة جذرية للأزمة الاقتصادية الحادة، وبرمجة الآليات التي تؤسس للتنمية الشاملة على الصعد كافة. وهذا يستدعي تعزيز الرقابة ومحاربة الفساد وإجراء إصلاحات إدارية بعيداً عن المحاصصة الطائفية والمذهبية.

-          قيام الدولة بمهامها كدولة الرعاية الاجتماعية.

-         تحقيق العدالة الاجتماعية والقضاء على التمييز بين الجنسين وتوفير مقوّمات الحياة الكريمة لجميع المواطنين.

-         الإسراع بإصدار المرسوم التطبيقي لوضع قانون إلزامية التعليم ومجانيته موضع التنفيذ.

·        تحقيق التغيير الديمقراطي. ونحن نؤكد بأن للمرأة المصلحة الأكبر في ترسيخ الديمقراطية وتكريس مفاهيمها في النظام وفي المجتمع، خاصة انه لا يمكن تحقيق أي شعار بمعزل عن مناخ من الديمقراطية الفعلية وتحقيق المواطنة الكاملة.  

·        بناء الدولة السيدة، الحرّة المدنية، الديمقراطية والموحدة.

 

هذا هو لبنان الذي نريد ...

 

أيها الحضور الكريم،

 

باسم لجنة حقوق المرأة اللبنانية، أتقدم بالشكر الجزيل:

-         من وزارة التربية والتعليم العالي لتعاونها الدائم معنا،

-         من مؤسسة حنا واكيم الثقافية التربوية التي تشاركنا هذا النشاط سنوياً.

-    من اللجان الحكم التي تبذل جهداً في تصحيح المسابقات في مختلف المناطق اللبنانية. كما نوجه الشكر والتقدير للجنة الحكم المركزية التي رافقتنا وترافقنا في مسيرة صعبة ودقيقة لاختيار المراتب العشر الأول على صعيد لبنان.

-         من إدارات الثانويات والهيئات التعليمية التي ساهمت في تحفيز الطلاب على المشاركة.

-         من جميع الطلاب المشاركين على مساحة الوطن ...

-         من وسائل الإعلام التي تميزت وواكبت هذا النشاط.

-         من إدارة قصر الأونيسكو والعاملين فيه.

وقبل أن أختم، أود، باسم لجنة حقوق المرأة اللبنانية، تقديم الشكر لصديق يتطوع كل عام بتخطيط  شهادات التقدير للطلاب المشاركين، انه الأستاذ جرجس بشارة. ويسعدنا تقديم هدية رمزية له للمناسبة.

 

                                                        شكراً لحضوركم جميعاً

 

                                                                      عشتم وعاش لبنان
   
   
  نرجو الإتصال بمدير موقعنا. Copyrights LLWR 2011©. كافة الحقوق محفوظة.